Rechercher
 
 

Résultats par :
 


Rechercher Recherche avancée

Derniers sujets
» desert boys 2012
Dim Déc 25, 2011 8:55 am par Didi Adnane

» desert boys 2011
Jeu Oct 20, 2011 9:35 pm par Didi Adnane

» اشتغاله صلى الله عليه و سلم برعي الغنم
Mer Fév 09, 2011 11:17 pm par zizou

» زواجه بخديجة
Mer Fév 09, 2011 11:16 pm par zizou

» رضاعة صلى الله عليه و سلم
Mer Fév 09, 2011 11:00 pm par zizou

» مولدة صلى الله عليه و سلم
Mer Fév 09, 2011 10:51 pm par zizou

» حياة الرسول
Mer Fév 09, 2011 10:46 pm par zizou

» عمرو خالد يتحدث عن الاحداث في مصر
Lun Fév 07, 2011 7:25 am par Didi Adnane

» خطاب حسني مبارك
Ven Fév 04, 2011 8:37 pm par Didi Adnane

التبادل الاعلاني
Décembre 2016
DimLunMarMerJeuVenSam
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

Calendrier Calendrier


" هموم و أشجان "

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas

" هموم و أشجان "

Message  Didi Adnane le Jeu Jan 06, 2011 10:12 pm

هموم و أشجان




بدايةً لو عملنا إحصائية بهموم الشباب و ما يكدر صفو عيشة لحتجنا إلى مجلدات ولا أظن مجلدات الدنيا تكفي لهموم الشباب ، ولكن حسبي بمقتطفات يسيره لطرح هموم الشباب التي أطارت النوم من عينه و نُغص له في عيشه .

الشاب من حقه أن يحلم أحلام إن شئت قلت وردية أم أحلام سوداوية ، لا نستطيع أن نمنع الشخص من حلمه و لكننا نستطيع توجيهه إلى أحلام واقعية يستطيع من خلالها التعايش معها لكي يحققها مع مرور الأيام .

أخي الشاب أن همومك المستقبلية هي التي تحدد مزاجيتك في هذه الآونة فلا تجعل همومك سبب في عدم تقدمك نحو الأفضل ، على سبيل المثال الأشخاص الذين توقفوا عن الدراسة توقف ألا رجعة و السبب هو حمل هموم أكبر فكانت النتيجة مأساوية وهي بحجة الأشخاص الآخرين الذين يحملون شهادات عُليا وهم قعود بلا عمل ، فشتان من يقعد بلا عمل و في رصيده شهادة عالية و شتان بين القاعد بلا عمل و بلا شهادة أبذل جهد أكبر و لا تفكر في مساوئ الغد و أجعل توكلك على الله و أحسن الظن به فهو مصدر قوتك و طمأنينتك .

و صنف آخر يُهيم و يفكر بعمق بالزواج و الاستقرار النفسي و بناء مسكن الزوجية و لم يفكر في بناء ذاته و مستقبلة الذي يضمن له زواج دون عناء و مشقة تراكم الديون على عاتقه ، من حقك عندما تشعر بقوة الشباب و الثقة بنفسك أن تفكر بالزواج و هذا حق شرعي و لا يستطيع مخلوق ردعك عما تفكر فيه ، و لكن فكر بعقلانية و دع العاطفة تذهب أدراج الرياح ، عند تفكيرك بالزواج فكرت بنفسك و تشبع رغباتك فقط ! دون التفكير ببنات الآخرين ، فهم كذلك من حقهم العيش برفاهية دون مرارة تراكم الديون و الجرعات الكئيبة التي تصاحب هذه الديون فكر ملياً بإنشاء مستقبل زاهر بعد التوكل على رب العباد في كل خطواتك و لسوف تنام قرير العين هنئ البال .



أجن بزهوة الدنيا جنوناً

و أفني العمر فيها بالتمني


و صنف آخر موكل بهموم البشر و كأنه هو الولي عليهم و يلحظ كل صغيرة و كبيرة في شئونهم الخاصة دع مالا يعنيك و أهتم بنفسك و تقوية دينك الذي أنت مسئول عنه أمام الله و أجعل هموم الآخرين للذي خلقهم فهو بُهم رحيم و يعلم ما يدور بخلجات أفكارهم ، و عندما توجه إليك مشورة فأدلي بما عندك أو رحم الله أمرئ قال لا أدري.

ذهب أحد الأصدقاء لزيارة الفيلسوف البريطاني برنارد شو في بيته و لاحظ الصديق أن شو لا يحتفظ بآنية واحدة للزهور في أي مكان من البيت ، الأمر الذي أثار دهشته لعلمه أن شو من عشاق الزهور و ليس في بيته زهرة واحدة عندما وجه لبرنارد شو السؤال قال : هذا صحيح يا عزيزي و من أجل حبي للزهور حرصت دائماً على ألا أحرمها من الحياة ، إن مكان الزهور يا صديقي فوق أشجارها ففوق هذه الأشجار تنمو و تتفتح لا من أجل أن نقطفها و لكن من أجل أن ننعم بالنظر إليها و نملاً أنوفنا بشذاها العطر دون أن نلمسها .

هنا أنظر إلى السائل و كيف تدخل بشؤون غيرة و حمل هم الزهور و لماذا هي ليست في بيت صديقة زهرة ، لماذا هذا التطفل و إحراج الآخرين بتُرهات و أشياء ثانوية قد تكون السبب في إحراج زميلك ويكون بعدها فراق دائم بين أصحاب عاشوا حياة جميلة . أن سردي للقصة هو الرد الرائع من برنارد شو الذي لا يجعل صديقة يفكر و لو لحظة بعدما تطفل و سئلة أن يظن بأنه بخيل و شحيح اليد .

تجنب إحراج الآخرين و لو دار بفؤادك سؤال تجنب الأسئلة المباشرة و أسئل بكل ذكاء و لباقة لتصل إلى مرادك.

قالوا : الحيوانات مخلوقات صديقة محببة ، فهي لا تسأل عن شيء و لا توجه انتقاد لأحد في شيء .

ضع الهم جانباً و أزح عن نفسك الكآبة و أسعى إلى مساعدة الآخرين بدل التطفل بما لا يعنيك و مد يد العون لفقير بهذه الأعمال الخيرات تدخر لنفسك كم هائل من السعادة و الطمأنينة .

قال معاذ بن جبل رضي الله عنه : ليس في الدنيا خير من أثنين رغيف تعيش به كبد جائعة ، و كلمة تُفرج بها عن ملهوف.



إضاءة :



مسكين هذا الذي يتصور أن الحياة رحلة ممتعة ينعم بكل لحظة فيها فالحياة كفاح و الحياة تعب و لا طعم للحلوى في فم تعود مذاق العسل.

ألا أدلك على ملاذ آمن تستطيع أن تبوح به همومك دون أن تهمس بِبنة شفة إلا وهو كتاب الله الذي لو نزل على جبل لرأيته خاشعاً متذلل من خشية الله بدد همومك بكثرة تلاوتك لكتاب الله و التقرب إلى الله بعمل الطاعات و كثرة السجود لله سبحانه .



تحيــاتي لــك / بقــلــم

DIDI ADNANE


:lol!: :lol!: :lol!: :lol!: :lol!: :lol!:

Didi Adnane
Admin

عدد المساهمات : 80
نقاط : 250
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 02/01/2011
العمر : 22
الموقع : http://djrh93.webs.com/

Voir le profil de l'utilisateur http://didi93.ibda3.org

Revenir en haut Aller en bas

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut


 
Permission de ce forum:
Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum